سنة 2017

الحصة الكلية لاستيراد السيارات ستتراوح بين 40.000 و 50.000 وحدة

   
كشف وزير السكن والعمران والمدينة ووزير التجارة بالنيابة عبد المجيد تبون اليوم الثلاثاء أن الحصص الإجمالية لإستيراد السيارات ستتراوح بين 40.000 و 50.000 سيارة في السنة الحالية.
وفي رده على الصحافة على هامش زيارة تفقدية للمدينة الجديدة بسيدي عبد الله قال السيد تبون انه "من الممكن أن يتراوح عدد السيارات المستوردة بين 40.000 و 50.000 سيارة هذه السنة". من جهة أخرى شرح الوزير أن الإستيراد "غير ممنوع" في كل الميادين لكن بالنسبة للكماليات "فمن المستحسن إستيراد المادة الاولية ونعول على الصناعة المحلية".
ومن المنتظر أن تكشف وزارة التجارة في الأيام المقبلة عن قائمة الوكلاء المعنيين وكذا حصة كل وكيل من الحصة الكلية لاستيراد السيارات.
يذكر انه زيادة على السيارات التي سيتم إستيرادها هذه السنة وسيارات رونو وداسيا المصنعة حاليا من قبل مصنع رونو الجزائر والمسوقة بالسوق الوطنية, من المرتقب أن يتم دخول العديد من مصانع تركيب السيارات في الخدمة على غرار مشاريع "فولسفاغن" و''هيونداي''.
للذكر بلغت فاتورة استيراد السيارات السياحية 292ر1 مليار دولار خلال سنة 2016 مقابل 038ر2 مليار دولار في 2015 بانخفاض قدره 61ر36 بالمائة حسب أرقام الجمارك الجزائرية . وتم تحديد الحصة الكلية لاستيراد السيارات في 2016 ب 98.374 وحدة وذلك في اطار نظام رخص الاستيراد.
الثلاثاء  28  فيفري  2017 

المزيد من  الأخبار

الرياضة